*رئيس مؤسسة دروب النور ومدير بنك التضامن الاسلامي يزوران طريق تعز لحج بزريقة الشام*


*رئيس مؤسسة دروب النور ومدير بنك التضامن الاسلامي يزوران طريق تعز لحج بزريقة الشام*


IMG-20210113-WA0004

*رئيس مؤسسة دروب النور ومدير بنك التضامن الاسلامي يزوران طريق تعز لحج بزريقة الشام*

 

*عبدالحفيظ الزريقي
13يناير 2021م

الرؤية نت – خاص

استقبل الشيخ عبده محمد محمود شيخ الغودرة بزريقة الشام صباح اليوم وفدا تكون من مدير بنك التضامن بمحافظة تعز ورئيس مؤسسة دروب النور ومنسق المنظمة د. محمد الحامد بمحافظة تعز يرافقهم الشيخ عبدالله عبده المحمدي شيخ بني محمد في منطقة المليوي والغودرة حيث يتم شق وتوسعة طريق تعز لحج الجديد والتي تشق على نفقة أبناء المليوي والغودرة وفاعلية الخير

 

وقد اطلع الفريق الزائر من الاخ رضوان عبدالقادر حمودي رئيس اللجنة المجتمعية للمليوي والغودرة عن مراحل شق الطريق والذي بداء من منطقة ضاكع في بني محمد بالشمايتين حتى الرجيع في الغودرة على نفقة المواطنين وتبرعات اهل الخير بالمال والديزل
وقد انتهت المرحلة الأولى من الشق وتبداء المرحلة الثانية من المسري وحتى الجمرك

 

وخلال الزيارة تفقد مدير البنك ورئيس المؤسسة والوفد المرافق لهم بمعية الشيخ عبده الزريقي والشيخ عبدالله المحمدي وجمع من المشائخ والأعيان قرى زريقة الشام واطلعوا على الوضع المعيشي للمواطنين المحرومين من الخدمات الصحية والتعليمية إلى جانب الحالة المعيشية الصعبة نتيجة الفقر الذي يعاني منه غالبية المواطنين في زريقة الشام ومنها الغودرة والمليوي

 

وأكد الفريق الزائر أن الطريق هي أساس التطور في البلاد إلى جانب التعليم والصحة
وتبرع رئيس المؤسسة جلال الشرعبي للطريق بمبلغ 2مليون ريال من حسابه الشخصي

 

كما زار الفريق مدرسة المليوي التي يدرس الطلاب فيها بدون سقف ووعد باستكمال صبة السقف وطالب المهندسين برفع تكلفة الصلة لسقف المدرسة باسرع وقت لإنجازها في بداية عام 2021م

كما تكفل بناء مدرسة ثانوية في برح المجنان لاستقبال طلاب الغودرة والمونسة لانه يقع في وسط المنطقة.

وقال الشيخ جلال سنحسد رجال الخير والأعمال أبناء المدرسة ودعم الطيف باعتبارها متنفس جديد لتعز المحاصرة من جميع الجهات باستثناء هيجة العبد والتي تخضع الان للإصلاح
كما قدم الشيخ عبده محمد الزريقي الشكر للفريق الزائر فردا فردا على تجشمهم عناء السفر وزيارة طريق الغودرة والمليوي والذي يستمر الشق له حتى يلتقي بالمجزاع بالمضاربه ليكون طريقا جديدا يربط محافظتي تعز وعدن بدلا عن طريق عدن الحوبان إلى جانب هيجة العبد

 

فيما أكد الشيخ بن محمود على ضرورة حشد الجهود في شق هذا الطريق الحيوي والذي نتمنى أن ينجز خلال هذا العام

وقال الشيخ المحمدي يجب أن تتوحد جميع الجهود الرسميه والشعبية والأهلية والمؤسسات في استكمال الشق وحماية هذا المشروع بالمطالبة من الدولة برصفه وسفلتته وبذل مزيدا من الدعم.حتى بالمعدات لاستكمال الشق والتوسعة ليصبح شريان لتعز إلى جانب هيجة العبد


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *