القائمة ..المشبوههة*  📝 أكرم ياسين .


القائمة ..المشبوههة* 📝 أكرم ياسين .


IMG-20201227-WA0013

*القائمة ..المشبوههة*

📝 أكرم ياسين .
الرؤية نت – كتابات

لكي يكون صوتك ذا صدى ومسموعاً عليك قبل كل شيء أن لا تحتكر الفضيلة والنزاههة في شخصك ..
لأن ذلك يفقدك المصداقية
تابعت كغيري قائمة التوقيعات المشبوههة المتداولة في مواقع التواصل الإجتماعي و التي يتباكى أصحابها على مديرية الشمايتين ،ذارفين بلؤم دموع تماسيح أغاضها إصرار الرجل على النهوض بالمديرية مهما كانت المعوقات.

أود التأكيد أولا بإنني لست من هواة تنزيه الأشخاص وكيل المديح لأي مسئول وإن كان يستحق ذلك ..لقناعتي أن أي نجاح يقوم به أي مسئول يعد من صميم واجبه ويجب أن لا يمن به على أحد ..

وإستناداً على ماسبق فإنني هنا لست بصدد الدفاع عن مدير المديرية الأستاذ/عبدالعزيز الشيباني ،ولا أزعم كذلك إنه منزه من الأخطاء ..فمن يعمل قد يخطئ كما تقتضي سنة الله في خلقه ..والشيباني بشر

 

IMG-20201227-WA0011

ما إستفز يراعي ودفعني لكتابة هذه الأسطر ليس دفاعا عن الشيباني او فساده الذي يزعموه وإنما دفاعاً بالإضافة للخطى الواثفة المشاهدة في درب عملية النهوض بمديرية الشمايتين الطويل والوعر التي بدأنا نلمسها على أرض الواقع ولا ينكرها غير مكابر هو الدفاع عن دولة المؤسسات التي ننشهدها وايضا الدفاع عن أؤلائك المنقادين بالعاطفة خلف مسمومي النوايا ..

وبالعودة لديباجة القائمة المشبوهة تلك يدرك المرء من قراءة الأسطر الأولى حجم السقوط الأخلاقي والتفسخ القيمي الذي ينم عن سوء نوايا مبيته مدفوعة وموجههة من متحكم خفي لا علاقة لمآربه بالشمايتين وأوضاعاها

إحتكار أصحاب القائمة المشبوههة فضيلة الحرية في الموقعين على عريضة النوح الكادب وسلبها عن من سواهم يعد تطاولاً فجاً على كل أبناء مديرية الشمايتين المسطرة شهادة حريتهم بدماء مئات الشهداء والجرحى في سفر نضالي،لم يعد بحاجة لتزكية أحد ..

ألفاظ الهامور ،والطاغية ،والجبروت ،والصفحة السوداء .الخ ليست سوى إستجداء بائس وتطلب مفلس لسريرة البسطاء النقية تلك السريرة التي صهرها الوعي وأصبحت أكثر رشداً .

ثمة بون شاسع بين النقد البناء وتقيوء الضغائن بصورة مقززة

شخصياً ومن منطلق “الذهاب مع الكذاب لعند الباب ” وكمحاولة للبحث عن نبرة صوت صادق في ضوضاء العويل الصاخب تواصلت مع بعض موقعي تلك القائمة المشبوههة وطلبت منعم إثبات مزاعمهم تلك بقرائن دامغة لآثبات مصداقيتهم

قلت لأحدهم بالنص إذا لديك وثائق تثبت فساد مديرالمديرية أتحفنابها وسأكون أول من يخرج للمطالبة بتغيير مدير المديرية ومحاسبته
لسوء الحظ أدى تغيير تطبيق الواتس في هاتفي لحذف الدردشة لكنه يعرف صدق كلامي هذا جيداً
قال : إن لديه ملف (بوكس )ممتلئ بوثائق الإدانة

طلبت منه إرساله لي بأسرع مايمكن فوعد بذلك

توقف عن مراسلتي أكثر من 3أيام وحين طلبت منه الوفاء بوعده…كان رده مضحكاً للغاية

قال :أنت على نيتك وهم يستخدموك شاقي بلاش وأنصحك لا تستثير غضبهم !!

*من هم* ؟

*لا أدري* !!
هذه النصيحة الكاذبة كانت ملف البوكس الذي قال إنه يحمله لإثبات فساد مدير المديرية /عبد العزيز الشيباني !!!

نفس الطلب طلبته من أكثر من موقع على القائمة المشبوههة كلهم بلعوا ألسنتهم ولاذوا بالصمت..

كل الذي إكشفته منهم أنني قد بالغت في إحترامهم سابقاً…

التحدث بإسم الأخرين دون معرفتهم وأخذ إذناً منهم هو جريمة تزوير يعاقب عليها القانون …وهو مافعله متبني القائمة المشبوههة بكتابة أسماء أناس دون علمهم ..الكثير من الأسماء ايضاً من خارج المديرية بل ومن مديريات تخضع لسيطرة الحوثي ومن محافظات أخرى !!!

هل إتضحت دوافع المتباكين على الشمايتين ؟

دعوني أخبركم بسقطة أخرى لأرباب الإفك.

نقد أي مسئول يجب أن ينحصر في عمله وأدائه مشفوعا بذكر ممارساته الخارقة للقانون !!

أتحدث عن الناقد ذي،السريرة الصافية والنية الصادقة

لم يرد ذكر لأي مخالفة إرتكبها مدير المديرية في عويل أرباب القائمة الكاذب …

وكأي متبجح ذهب المفترون مباشرة للقدح في شخص الشيباني،وقيادات حزبه .

ستدركون الأن خسارة الحبر والوقت في هذا الرد الذي،قد يمنح أرباب تلك القائمة المشبوههة تكريما لا يستحقونه .

*درس أخير لوجه الحقيقة …*

من خلال معرفتي المتواضعة بالمدير العام لم أسمع منه يوما كلاما ينم عن تعليق تقاعسه على مشجب الإنقلاب الحوثي والحرب وغياب الحكومة كما فعل الكثيرون غيره ووجدوا في فوضى الحرب فرصة للإثراء..
ونحن هنا ببراءة نطرح السؤال التالي :

أين كانت حمية المتباكين على الشمايتين الأن وغيرتهم عندما كانت الجماعات المسلحة تعيث فسادا في المديرية وتنشر الرعب وتمارس القتل في وضح النهار ؟

وكان الشيباني حينها بالكاد يصل الى مكتبه مشيعاً ببنادق الخارجين عن القانون والجماعات المسلحة وتحت رحمتهم ؟

كل أبناء الشمايتين يعرفون جيداً كيف أخرج الشيباني المديرية من بؤرة الفوضى المسلحة بحنكة مذهلة

وختاماً فتغيير مدير المديرية مرهون بقرار من 3أسطر لن يكلف كتابته دقيقتين وهو أمر متوقع في أي لحظة بيدأن إدانته ومحاسبته على فساده إن وجد تحتاج للوائق والبراهين والقرائن ..

وقبل كل ذلك تحتاج لشخص او اشخاص نقيي السريرة مدفوعين بحب صادق للشمايتين سالكين الأطر القانونية والجهات المختصة المعنية بذلك..

وليس،شخص او اشخاص مدفوعين من مطابخ الكيد السياسي الرخيصة النتنة ..


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *