*العليمي يستغرب ما تناقلته بعض وسائل الاعلام المأجورة  حول حادثة الطفلة المتوفية في منطقة المركز – شمايتين*


*العليمي يستغرب ما تناقلته بعض وسائل الاعلام المأجورة حول حادثة الطفلة المتوفية في منطقة المركز – شمايتين*


video_2020-11-03_18-48-37

 

*العليمي يستغرب ما تناقلته بعض وسائل الاعلام المأجورة حول حادثة الطفلة المتوفية في منطقة المركز – شمايتين*
الرؤية نت – خاص
3- نوفمبر 2020 الثلاثاء

نفى مدير أمن الشمايتين العقيد محمد مقبل العليمي ما تناقلته صحيفة الشارع وبعض المواقع الإخبارية المأجورة التي لفقت أكاذيب وإشاعات حول حادثة دهس الطفلة( عاطفة بسام ذياب المعمري ) في منطقة المركز بمديرية الشمايتين في تعز

 

واستغرب العليمي من تجرأ بعض الأقلام المأجورة على تلفيق الأكاذيب واثارة الفتن في المنطقة ومحاولة الأصطياد في الماء العكر …قائلا في تصريح “صحافي” لمحرر الرؤية نت إن ما تتناقله هذه الوسائل الصفراء في هذه الحادثة أو في غيرها لا يخدم سوى أعداء الحقيقة والوطن ، وهذه ليست المرة الأولى التي يتم الكذب والتدليس في مثل هكذا قضايا من قبل هذه الوسائل ، وانا بدوري أرفع قضية ضد صحيفة الشارع والمواقع الأخرى التي تبلت علي ونشرت أخبار كاذبة خالية من الصحة تماما ، وأطالب الجهات المعنية بإحالة هذه الوسائل الاعلامية للمساءلة والمثول للقانون والعدالة

 

وقال العليمي إن ما حدث .. من مساء يوم السبت الموافق 31- 10 / 2020 – وليس صباح الاحد – وانا قادم من منزلي في الاعلوم وفي الخط الذي يسبق منطقة المركز – وقع هذا الحادث المؤسف ،والمؤلم جدا ،وخارج عن إرادتي تماما ، وهذا مقدر لنا ومكتوب ،ولم يكن حادث متعمد،، وعلى الفور وبعد دهس الطفلة عاطفة بسام بسيارتي قمت بإسعافها إلى مستشفى خليفة بمدينة التربة ، ولكن الطفلة وصلت للمسستشفى وقد فارقت الحياة.. تواصلنا مع أهلها في قرية (المسيجد) بالمركز ، ومع أعيان المنطقة في بني عمر… وبحضور العديد من أقارب الطفلة وأبناء المنطقة والأهالي تم دفن الطفلة في قرية المسيجد وليس في بني عمر ،ولم يتم دفن الطفلة – الا بعد إمتثالي كأي مواطن عادي لأقارب الطفلة المتوفية وسلمت سيارتي لهم ، وأخبرتهم بأن يتعاملوا مع محمد العليمي مثل أي مواطن وأنا قابل لأي حكم من قبلكم وبحسب الشرع والقانون والعرف وممتثل إمتثال كامل.

 

وأشار العليمي انه وفي اليوم الثاني قمنا بزيارة الى قرية (المسيجد )وقدمنا واجب العزاء إلى أقارب الطفلة المتوفية رحمها الله وأسكنها فسيح جناته ، وكان ذلك بحضور مدير المديرية الأستاذ عبد العزيز الشيباني ، وبحضور أهالي منطقة الرجاعية والمركز والشمايتين.. وقمنا بتقديم واجب العزاء فقط ، ولم نمارس أي ضغوطات على أقارب الطفلة كما أدعت صحيفة الشارع والمواقع الأخرى ، والكل يعرف ذلك – بل أن أقارب الطفلة المتوفية كانوا متفهمين للموقف ومؤمنين بقدر الله ومقدرين وقوفي إلى جانبهم والإمتثال لهم ، وعدم إستغلال منصبي الأمني في الحادث ، وعند إكمال واجب العزاء أصر علي أقارب الطفلة المتوفية بأخذ سيارتي من حجز المرور بعد الحادث ، ولكنني رفضت ذلك ، حتى تأخذ القضية مجرأها الطبيعي والقانوني.

 

وفي ذات الموضوع كشف العليمي بأن أبا الطفلة المتوفية والمتواجد حاليا في القاهرة تواصل معه هاتفيا وتنازل عن القضية.. وقال بسام ذياب أبو الطفلة أن وفاة طفلته عاطفة قضاء وقدر ، وشكر بسام العقيد العليمي على أخلاقه ومواقفه الرجولية التي وقفها معهم ، وتعاونه في القضية ،، وقد حصل محرر (الرؤية نت) على مقطع فيديو لوالد الطفلة المتوفية يظهر فيه تنازله هو وزوجته عن حادثة وفاة ابنتهم عاطفة …وأفاد والد الطفلة بأنه لم يمارس معه أي ضغوطات من أجل التنارل ، وبهذا يكون قد دحض وكذب إفتراءت صحيفة الشارع والمواقع الأخرى .

(مرفق لكم رابط الفيديو الخاص بتنازل والدvideo_2020-11-03_18-48-37 الطفلة )
.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *