*الشرطة العسكرية بمديرية الشمايتين تقيم عرضا عسكريا احتفاء بالذكرى 57 لثورة 14 أكتوبر المجيدة*


*الشرطة العسكرية بمديرية الشمايتين تقيم عرضا عسكريا احتفاء بالذكرى 57 لثورة 14 أكتوبر المجيدة*


IMG-20201015-WA0034

الرؤية نت -متابعات
الخميس 15 اكتوبر 2020 م
== ===========
شهدت مدينة التربة مركز مديرية الشمايتين جنوب محافظة تعز أمس الاربعاء حفلا عسكريًّا وخطابيًّا، بمناسبة العيد الـ57 لثورة الـ 14 من أكتوبر بمعسكر “العفا – أصابح” بحضور قيادات عسكرية.

وفي الحفل العسكري الذي نظمته قيادة الشرطة العسكرية ؛ “قال العميد محمد سالم الخولاني قائد الشرطة العسكرية منذ بضعٍ وخمسين عاما صنع الأبطال أحداثًا تاريخيةً ومفصليةً في مسيرة النضال لأبناء شعبنا اليمني جنوبًا وشمالًا
غيرت مجرى التاريخ واصبحت ذكرى وطنية وعيدًا نحتفل به كل عام”

ها نحن اليوم نحتفل بالذكرى الـ 57 لثورة الـ 14 من أكتوبر ولا زالت الميادين والشوارع في كل المدن اليمنية تتزين باللوحات والعبارات عن الذكرى الـ 58 لثورة الـ 26 من سبتمبر.

لم يشعر اليمنيون يوما ما أنهم قطاعات منفصلة عن بعضهم البعض ولن يشعروا بإذن الله..

في ثورتي سبتمبر وأكتوبر اختلط الدم اليمني.. كان الجنوب والشمال وجهة واحدة نحو دك مواقع الإمامة والاستعمار..
ولم يكن البطل راجح غالب لبوزة سوى يمني خالص وهو يتنقل بين جبال الشمال والجنوب في مواجهة أعداء الأمة الواحدة ..

من عدن كانت النواة الاولى لثورة سبتمبر .. ومن جبال المقاطرة انطلقت الشرارة الاولى لثورة اكتوبر.. وهاهو التاريخ يعيد نفسه اليوم

وتابع “من هنا من مدينة النعمان من تربة ذبحان نخاطبكم ايه الواهمون باستعادة الأنظمة البائدة لن تستطيعوا مواجهة أحفاد لبوزة والنعمان والزبيري وقحطان الشعبي وعلي عبدالمغني”

وأكد “أننا سنثور عليكم كما ثار أجدادنا على الإمامة والكهنوت والظلم والاستبداد في الشمال وعلى الاستعمار في الجنوب إن الحرية والاستقلال ينبعان من إيمان وعزة وشموخ هذا الانسان الذي يرفض أن يكون محتلًا او مستعمرًا ولكنه يريد العيش حرًّا شامخًا رافعًا اسم بلده عاليًا رافضًا أي وصاية عليه”

وحيا العميد الخولاني “أبطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية الذين بنضالهم مع اخوانهم الأحرار في كل أرجاء الجمهورية وجبهاتها يسعون إلى بناء دولة اليمن الإتحادي ذي الأقاليم الستة المنبثق عن الحوار الوطني هذا المشروع الكبير الذي انقلبت عليه مليشيا الحوثي الايرانية معلنة بذلك اجهاض مشروع اليمن الإتحادي الذي تتعزز فيه مبادئ الحرية والكرامة والعدالة والمساواة والتداول السلمي للسلطة والتوزيع العادل للثروة”

واكد الخولاني “أن محاولة وأد منجزات ووهج ثورتي سبتمبر وأكتوبر الخالدتين من قبل المشروع الامامي السلالي الكهنوتي البغيض بهدف اعادة عجلة الثورة الى الوراء لن ينطلي علينا نحن ابناء سبتمبر واكتوبر الأحرار
لأن ثورتيّ سبتمبر واكتوبر ثورتان خالدتان كخلود جبال ردفان وعيبان ولايمكن ان تعود للوراء مهما كلفها الامر ويأبى اليمني إلا أن يكون حرًّا مستقلا أبيًّا”

الرحمة والخلود لشهداء سبتمبر واكتوبر وكل شهداء اليمن الاحرار
الشفاء للجرحى
الحرية للاسرى والمخطوفين
النصر لليمن الإتحادي


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *