جرائم طيران التحالف بحق المدنيين اليمنيين  جرائم حرب لن تمر !!!


جرائم طيران التحالف بحق المدنيين اليمنيين جرائم حرب لن تمر !!!


IMG-20200716-WA0033

الرؤية نت — كتابات

16–7–2020م

– لم يعد وصف مايرتكبه الطيران السعودي الإماراتي بحق المدنيين الأبرياء ،وأفراد الجيش الوطني بالضربات الخاطئة مقبولا ً حتى من منظور عسكري ..

تحول الأمر الى عمل مقصود وممنهج يكشف الإنحراف الأخلاقي للتدخل السعودي الإماراتي وعملياته العسكرية في اليمن ..

الذهاب بعيداً عن الهدف الخادع المعلن الى الإيغال في تدمير اليمن وقتل أبنائه..

يذهب التحالف السعودي الإماراتي بعيداً عن مايفترض أنه الهدف العسكري الوحيد والمشروع لقصف مدنيين أبرياء أو منشآت حيوية لاعلاقة لها بجبهات القتال..

بالتوازي تتحرك حشود المليشيات الحوثية وتعزيزاتها بأريحية وأمان من أي مخاوف لضربات طيران أصابه الحقد بعماً فاضح ،وضرب مصداقيته في مقتل..لدرجة بات معها طرح التساؤلات عن جدوى إستمرار ضربات جويه لطيران لم يعد تحليقه يثير قلق مليشيات أمدها التحالف السعودي الإماراتي بقوة الصمود والأمان ؟

ضحايا ضربات الطيران السعودي الإماراتي من المدنيين ،وأفراد الجيش الوطني في الفترة الأخيرة تحديداً فاقوا الذين يسقطون من مقاتلي المليشيات الحوثية بصواريخ تلك الطائرات بكثير.

لم يعد ثمة شك بأن مايرتكبه الطيران السعودي الإماراتي بحق المدنيين وأفراد الجيش الوطني جرائم حرب مكتملة الأركان ومع سبق الإصرار والترصد تقتضي تحركاً عاجلاً لفتح ذلك الملف الدامي ومقاضاة المجرمين في المحاكم الدولية ..حفاظاً لأرواح مئات الأبرياء ستستهدفهم صواريخ الطيران الغادر مستقبلاً.

تكسب المليشيات الحوثية تعاطفا وأنصاراً ومقاتلين من مناظر الدمار والأشلاء الممزقة والدماء لأبرياء باتوا بلا حماية قانونية وإنسانية من صواريخ طيران يطمر أشلاؤهم تحت ركام مال قذر تلهث خلفه المنظمات الدولية المعنية بهكذا جرائم.

مكتفية بتصريح ناطق التحالف المتبجح عن تشكيل لجنة تحقيق وهمية كمحاولة لغسل آثار جرائم لن يغسلها غير عدالة دولية مازال ميزان إنصافها مختلاً ومائلاً ..

أثق تماما أن تلك الجرائم لن يطويها النسيان ولن تسقط بالتقادم وأن يوم الإنصاف قادم لامحالة وإن طال الإنتظار واستمرت الجرائم.

IMG-20200716-WA0032


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *